Thursday, 4 June 2009

لاتنسوا صيام الأيام البيض لهذا الشهر...جمادى الآخر



أذكركم ونفسي إن شاء الله صيام الأيام البيض 15,14,13من شهر جمادي الأخرة
هيكون:بإذن الله يوم السبت والأحد والإثنين القادم الموافق 8,7,6 يونيه..
.وإن لم تصمها فارسلها واكسب أجر التذكير فالدال علي الخير كفاعله

ولا ننس تجديد النيه وأيضا تعدد نوايا الصوم ...ونفتكر إنهم 3 أيام لو صمناهم يباعدوا وجهنا عن النار 210 خريفاً
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" ما من عبد يصوم يوما في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفا
"رواه مسلم

فلاتحرموا انفسكم من هذه الغنيمه فربما لايبلغنا العمر لاغتنام مثلها مره آخرى

فيكون الصيام ان شاء الله السبت والأحد والإثنين القادم الموافق 8,7,6 يونيه...بداية الصيام يوم السبت إن شاء الله

لاتنسى حديث أبى هريرة أوصانى خليلى صلى الله عليه وسلم بثـلاث:"صــيـــام ثلاثـــــة أيام من كل شهـــــر وركعتى الضحى وأن أوتر قبل أن أنـــام "[ رواه البخـارى ]

ويشرح العلماء كيف أن صيام ثلاثة أيام من كل شهر بانتظام كصيام الدهر
فانطلاقا من قاعدة الحسنة بعشر أمثالها فصيام الأيام الثلاثة يعدل صيام ثلاثين يوما أى شهر كامل
وهكذا كل شهر فكأنه صيام للدهر كله

وقال صلى الله عليه وسلم :" صوم شهر الصبر وثلاثة أيام من كل شهر يذهبن وحر الصدر "[ رواه البزار وقال الألباني : حسن صحيح
وعن عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"صوم ثلاثة أيام من كل شهر .. صوم الدهر كله"[متفق عليه

وعن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" إذا صمت من الشهر ثلاثا فصم ثلاث عشرة، و أربع عشرة، و خمس عشرة"[رواه الترمذي]...........

حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ عَنْ زَيْدِ بْنِ أَبِي أُنَيْسَةَ عَنْ أَبِي إِسْحَقَ عَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:صِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ صِيَامُ الدَّهْرِ وَأَيَّامُ الْبِيضِ صَبِيحَةَ ثَلاثَ عَشْرَةَ وَأَرْبَعَ عَشْرَةَ وَخَمْسَ عَشْرَةَ[رواه النسائى وقال الألبانى حديث حسن ]

الصيام من أفضل الأعمال التي تتقرب بها إلى الله تعالى.................وقد حثنا النبي صلى الله عليه وسلم على صيام الأيام البيض من كل شهر

تقبل الله منا ومنكم

Friday, 15 May 2009

قـــيــــام الــلــيــل








أخى المسلم ... أختى المسلمة

"إن كنت حقاً تريد الإستقامة ....... فهذا هو بابها "

فى هذا الزمن الذى إقشعرت الأرض فيه ، و ظهر الفساد فى البر و البحر من ظلم الفجرة ، ذهبت البركات ،

و قلت الخيرات ، و شكا الكرام الكاتبون إلى ربهم من كثرة الفواحش ، قل الصالحون فلا تجدهم ،

و تكالب الأعداء على الموحدين
.
أصبحت القلوب قاسية ، و الأعين جامدة ، طال الأمد على الكثير حتى الملتزمين فأصبحوا لا يجدوا للطاعة حلاوة ،

و أصبحت الحياة مليئة بالملل !!!

وسط كل هذا و مع رغبة فى العلاج ، مع شوق للمغفرة ، و طمع فى الرحمة ، و لهفة للجنة ، و أمل فى طرد الغفلة ،

و ظمأ للنصر على الكفرة ، سوف أدلك إن شاء الله على باب الإستقامة بعد التوحيد ....

إنه قيام الليل ... يحل لك كل هذا و لا تعجب . فألزم ساقيك فى الليل المحراب ، فإنه للإستقامة باب !

قيام الليل شريعة ربانية . سنة نبوية . خصلة حميدة سلفية . مدرسة تربوية. دموع و عبرات قلبية .

و آهات و زفرات شجية . خلوة برب البرية . روضة ندية . سعادة روحية . قوة جسمانية . تعلق بالجنان العلية ...

و الله لا يعلم لذة قيام الليل و لا قدره إلا أهله ، و مساكين أهل العائلة الإعلامية هم فى واد و أهل الليل فى واد .

و لسوف يعلمون من الفائز يوم التناد ! و أين هى اللذة الحقيقية ! !

فهيا أخوة الإسلام نطوف معاً فى هذه الروضة ...

أولاً : بعض ثمرات و فوائد و ثواب قيام الليل :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قيام الليل و التسبيح فيه يورث العبد الرضا


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى { فإصبر على ما يقولون و سبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس و قبل غروبها و من آناء الليل فسبح و أطراف النهار لعلك ترضى } " طــــه130"


قيام الليل سبب للفهم عن الله و التوفيق
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى{ إن ناشئة الليل هى أشد وطئاً و أقوم قيلاً}"المزمل6

أي أن قيام الليل أبلغ فى الحفظ و أثبت فى الخير و عبادة الليل أشد نشاطاً و أتم إخلاصاً و أكثر بركة .

قيام الليل دأب الصالحين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الصحيح : " عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم "

فهى عبادة قديمة واظب عليها الكمل السابقون ، و إجتهدوا فى إحراز فضلها
.
قيام الليل يطرد الغفلة :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الصحيح :" من قام بعشر آيات لم يكتب مع الغافلين ، و من قام بمائة آية كتب من القانتين ، و من قام بألف آية كتب من المقنطرين – و القنطار ألف و مائة أوقية– و الأوقية خير مما بين السموات و الأرض " .

قيام الليل صلة بالله و قربة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الصحيح : " عليكم بقيام الليل ، إنه دأب الصالحين قبلكم و قربة إلى الله تعالى " ،

قال الحسن البصري :" ما أعلم شيئاً يتقرب به المتقربون إلى الله أفضل من قيام العبد فى جوف الليل إلى الصلاة "

قيام الليل منهاة عن الإثم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قيام الليل تكفير للسيئات

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قيام الليل مطردة للداء عن الجسد
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ففى الحديث الصحيح :" عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم و قربة إلى الله تعالى ، و منهاة عن الإثم، و تكفير للسيئات ، و مطردة للداء عن الجسد " .
قال إبن الحاج :" و فى القيام من الفوائد أنه يحط الذنوب كما يحط الريح العاصف الورق الجاف من الشجرة، و ينور القبر ، و يحسن الوجه ، و ينشط البدن

" .
قيام الليل شرف المؤمن :

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الحسن : " و إعلم أن شرف المؤمن قيامه بالليل ".

قيام الليل يجعل المتهجد طيب النفس :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الصحيح : " فإن صلى إنحلت عقده كلها ، فأصبح نشيطاً طيب النفس ".

المتهجدون خلوا بالرحمن فألبسهم من نوره :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى : { وجوه يومئذٍ مسفرة . ضاحكة مستبشرة } عبس :38-39 .. قال بن عباس رضي الله عنهما :" من قيام الليل "
و قيل للحسن البصرى : ما بال المتهجدين بالليل من أحسن الناس وجوهاً ؟ قال لأنهم خلوا بالرحمن فألبسهم من نوره .
و قال سعيد بن المسيب رحمه الله : إن الرجل ليصلى بالليل ، فيجعل الله فى وجهه نوراً يحبه عليه كل مسلم، فيراه من لم يره قط فيقول : إنى أحب هذا الرجل
.
قيام الليل سبب لإجابة الدعاء :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى صحيح البخارى ، من تعار من الليل فقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك و له الحمد ، و هو على كل شئ قدير ، الحمد لله و سبحان الله ، و لا إله إلا الله ، والله أكبر و لا حول و لا قوة إلا بالله . ثم قال : " اللهم إغفر لى " ثم دعا إستجيب له .

قيام الليل من موجبات الرحمة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى " أمن هو قانت الليل ساجداً و قائماً يحذر الآخرة و يرجو رحمة ربه" .." الزمر 9 " ،

وفى الحديث الصحيح رحم الله رجلاً قام من الليل و أيقظ إمرأته فصلت ، فإن أبت نضح فى وجهها الماء ،

و رحم الله إمرأة قامت من الليل فصلت و أيقظت زوجها فصلى فإن أبى نضحت فى وجهه الماء

طهارة للبدن
ـــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الحسن " الرجل من أمتي يقوم من الليل يعالج نفسه إلى الطهور ، و عليه عقد ، فإذا وضأ يديه إنحلت عقدة ، و إذا مسح رأسه إنحلت عقدة ، و إذا وضأ رجليه إنحلت عقدة ، فيقول الله عز و جل للذين وراء الحجاب : انظروا إلى عبدي هذا يعالج نفسه و يسألنى . ما سألنى عبدي فهو له
.
ضحك الله إلى المتهجدين بالليل : ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى الحديث الحسن " ثلاثة يحبهم الله و يضحك إليهم ، و يستبشر بهم .... ...... و الذي له إمرأة حسنة و فراش لين حسن ، فيقوم من الليل ، فيقول الله يذر شهوته و يذكرنى !!! و لو شاء رقد !!

و فى الحديث " إذا ضحك الله من العبد فلا حساب عليه

التهجد سبب لحسن الخاتمة :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فانظر إلى المتهجدين كيف ماتوا ؟ نعم من صفى صٌفي له ، و إنما يكال للعبد كما كال ..

من نصب قدميه فى محرابه باكياً متضرعاً فى سواد الليل ، كانت له الخاتمة الطيبة ،


فانظر إلى تهجد سالم مولى أبى حذيفة و ثابت بن قيس كيف إستشهدا ؟؟

و عبد الله ذي البجادين المتهجد الأواه و حسن خاتمته حتى قال بن مسعود أمام قبره : يا ليتنى كنت صاحب القبر .

قيام الليل يهون من طول القيام يوم القيامة :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال بن عباس : من أحب أن يهون الله عليه طول الوقوف يوم القيامة ، فليره الله فى ظلمة الليل ساجداً و قائماً يحذر الأخرة " .

قيام الليل ينجى من النيران
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ففى حديث عبد الله بن عمر المتفق عليه " ........ فجعلت أقول : أعوذ بالله من النار ، أعوذ بالله من النار ، أعوذ بالله من النار . قال : قال فلقيهما ملك فقال لي : لم ترع ، فقصصتها على حفصة فقصتها حفصة على رسول الله صلى الله عليه سلم فقال : نعم الرجل عبد الله لو كان يصلى من الليل "

قال القرطبى : حصل لعبد الله من ذلك تنبيه على أن قيام الليل مما يتقى به من النار و الدنو منها فلذلك لم يترك قيام الليل بعد ذلك
" .
قيام الليل يورث سكن الغرف فى أعالى الجنان :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى " تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفاً و طمعاً و مما رزقناهم ينفقون . فلا تعلم نفس ما اخفى لهم من قرة أعين جزاءً بما كانو يعملون " " السجدة 16-17 " .
و فى الحديث الصحيح " إن فى الجنة غرفاً يُرى ظاهرها من باطنها و باطنها من ظاهرها ، أعدها الله تعالى لمن أطعم الطعام و أفشى السلام و صلى بالليل و الناس نيام
" .
قيام الليل مهر الحور الحسان

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ما يكون جزاء من ترك دفء الفراش و قام من بين حِبه و أهله إلا الفوز بالحور الحسان ،

أو ما علمت أن المتهجد إذا قام إلى تهجده قالت الملائكة : قد قام الخاطب إلى خطبته

.
التهجد سبيل النصر على الأعداء

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فالجهاد يسقى بدمع التهجد ، و لا ينتصر على العدو فى ساحة القتال ، إلا من إنتصر على نفسه و شيطانه فى قيام الليل !!
و لما هزم الروم أمام المسلمين ، قال هرقل لجنوده : ما بالكم تنهزمون ؟ فقال شيخ من عظماء الروم : من أجل أنهم يقومون الليل و يصومون النهار .
و قال الأمراء الصليبيون إن القسيم بن القسيم – يعنون نور الدين زنكى – له مع الله سر فإنه لم يظفر و ينصر علينا بكثرة جنده و جيشه ، و إنما يظفر علينا و ينصر بالدعاء و صلاة الليل ، فإنه يصلى بالليل و يرفع يده إلى الله و يدعو ، فإنه يستجيب له و يعطيه سؤله فيظفر علينا .

و أخيراً فثواب قيام الليل لا تحيط به العقول و تقصر عنه العبارات
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

و يكفيكم الحديث الصحيح " إذا إستيقظ الرجل من الليل ، و أيقظ أهله و صلى ركعتيين كتب من الذاكرين الله كثيراً !!
قال بن مسعود رضى الله عنه : من قال فى قيام الليل سبحان الله ، و الحمد لله ، و لا إله إلا الله ، و الله أكبر ، و لا حول و لا قوة إلا بالله كان له من الأجر كألف ألف حسنة

أسأل الله لكم العافية و أن تكونوا ممن يكتب لهم الذاكرين الله كثيراً و الذاكرات ....
و تقبل الله منا و منكم صالح الأعمال ، و غفر الله لي و لكم خطايانا.......


أسألكم صالح الدعاء

Thursday, 7 May 2009

صيام الأيام البيض لهذا الشهر‏ سوف تبدأ من الغد بإذن الله





والأيام البيض لهذا الشهر هي أيام
الجمعة و السبت والأحد
13 - 14 - 15
من جماد أول

الموافق
8-9-10
من مايو

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قال صلى الله عليه وسلم
من دل على خير فله مثل أجر فاعله
لا تنسوني من صالح دعائكم

Monday, 27 April 2009

هل يوجد لديك (ثغرة ) في قلبك؟؟




كثيرا ما سمعنا أن وجود (ثغرة) في الكمبيوتر يقوم بإعطاء فرصة سهله لأي هاكر لاختراق حاسوبك ...


و لكن عندما تكون هذه الثغرة في قلبك فهل ستستعين بأقوى برامج الحمايه ؟؟؟


هناك حالات كثير ة كي تكتشف هل توجد ثغرة في قلبك أم لا


...


حينما تتهاون عن أداء الصلوات الخمس الواجبه في وقتها و تلهي نفسك بالملهيات الدنيا ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تحاول و بشتى الطرق لزرع الحقد و الضغينه بين اثنـان من أصدقائك ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تكذب و تعتقد أنها كذبة بيضاء لن تضر أحدا ، لتفادي الوقوع في المشكلات... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تقوم بنصيحـة الناس و بشكل مستمر و أنت نفسك لا تطبق النصيحـة ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تعصي ربك متناسيا أن هنالك من يراك و يحاسبك على كل عمل ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تسعى وراء الدنيا و ملذاتها وتنسى أن الآخرة هي دار الخلود الأبدية... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تنشغل لمعرفة أمور الآخرين الشخصيـه و يكونون هم شغلك الشاغل ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما توقع اللوم على غيرك و الحق أن الخطأ خطأك و أنت المسؤول الوحيد ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تسعى لإظهار أنك الأفضل في كل عمل تقوم به و البقيه أقل شأن منك ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


حينما تنسخ موضوع قد أعجبك و تذيله في النهاية باسمك ... فاعلم أن في قلبك ثغرة


بعد كل هذه الثغرات التي وجدتها .... ألا يفترض بك أن تقوم بوضع جهاز حمايه لقلبك حتى تسد الثغرات الموجوده لديك؟..


قم بتصفية نيتك


و ارجع إلى الله


و انفث المحبة بين الناس تصفو لك الحياة


و بهذا الجدار القوي لن يستطيع أحداً اختراق قلبك و كسره بسهوله

Monday, 13 April 2009

علاج ضيق الصدر







نصح الله رسوله لعلاج ضيق الصدر في كتابه الكريم فقال له
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ (97) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ (98) وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ

(99)
سورة الحجــر

أى عندما يضيق صدرك يا محمد عليك بثلاثة أشياء

ألعلاج الأول

ـــــــــــــــــــ
فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ...سبحان الله , والحمد لله , ولا اله إلا الله , والله اكبر.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ' من قال سبحان الله وبحمده 100 مرة حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر'
*


وفى الصحيحين عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم



عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :

(( لقيت إبراهيم ليلة أسري بي فقال يا محمد أقرىء أمتك مني السلام وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة عذبة الماء وأنها قيعان غراسها سبحان الله والحمد لله ولا اله إلا الله والله أكبر )) رواه الترمذي وحسنه الألباني..


يا كل مبتلى بضيق الصدر أكثِر من التسبيح والتحميد سترى إن شاء الله فرجه وترى سروراً والأمر ليس فقط بترديد اللسان ولكن بمعايشه الذكر حيث أن الذكر له مراتب..

مراتب الذكر
ــــــــــــــــــــــ
- ذكر اللسان .
- ذكر القلب .
- ذكر القلب واللسان .

وأعلى مراتب هذا الذكر هو ذكر القلب واللسان.
ولكن إذا ذكرت بلسانك فقط فأنت في مرتبة من مراتب الذكر أيضا فأشغِل لسانك بالحق حتى لا يشغلَك بالباطل


ألعلاج الثانى
ـــــــــــــــــــ
ألصلاة ) أكثِر من السجود)
فاقرب ما يكون العبد لربه وهو في لحظات السجود
- كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ (19) سوره العلق.
وكأن القرب من الله يكون بالسجود فاسجُد لتكون قريبا.


وعن ربيعة بن كعب قال :

رواه أحمد ومسلم والنسائي وأبو داود .

ألعلاج الثالث

ــــــــــــــــــــ
وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ (99)
واستمِرَّ في عبادة ربك مدة حياتك حتى يأتيك اليقين, وهو الموت
وامتثَل رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر ربه, فلم يزل دائبًا في عبادة الله, حتى أتاه اليقين من ربه..


اتقوا الله واعبدوه كثيرا فنحن لا نعلم متى يأتينا الموت

( أطال الله أعمارنا في محبته وطاعته والعمل على مرضاته اللهم آمين)


اللهم اجعلنا ممن يسمعون القول ويتبعوون أحسنه يارب العالمين

اللهم أجعل عملنا كله خالصا لوجهك

اللهم لاتجعلنا ممن ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون
ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين

Monday, 23 March 2009

تحديث - إســتــغــفـــــروا لــذنــوبــكــــم

بسم الله الرحمن الرحيم
رجاءا أخواتي الفاضلات إذا كانت في الأحاديث أي أحاديث ضعيفة أو مشكوك فيها برجاء تنبيهي إلى ذلك
وأنا بإذن الله هعمل بحث عن صحة الأحاديث الواردة كلها لأن جاءتني ملحوظة بمراجعة الأحاديث سواء نبوية أو قدسية
أنا بتفاجيء فعلا إن فيه أحاديث تعودنا عليها على أنها صحيحة 100% وبعد كده بكتشف إنها موضوعه
رجاءا حبيباتي نعاون بعض في هذا الموضوع ومن تكتشف حديث موضوع تنبهني
دمتم سالمين


إقرؤوها كاملة - وسوف تستفيدوا بإذن الله

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


قال تعالى: " إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم"
يقول الله عز وجل ما غضبت على أحد كغضبي على عبد أتى معصية فتعاظمت عليه فى جنب عفوي
ـــــــــــــــــــــــ

أوحى الله لداود
" يا داود لو يعلم المدبرون عني شوقى لعودتهم ورغبتى فى توبتهم لذابــوا شوقا الي
يا داود هذه رغبتى فى المدبرين عنى فكيف محبتى فى المقبلين على
ـــــــــــــــــــ

يقول الله عز وجل
"إنى لأجدنى أستحى من عبدي يرفع الى يديه يقول يارب يارب فأردهما فتقول الملائكة الهنا إنه ليس أهلا لتغفر له فأقول ولكنى أهل التقوى وأهل المغفرة أشهدكم إنى قد غفرت لعبدى"
ـــــــــــــــــــ
"

جاء فى الحديث: إنه إذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصى فيقول يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها فى الرابعة فيقول الله عز وجل الى متى تحجبون صوت عبدى عنى؟؟؟ لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى
ـــــــــــــــــــــ
"

ابن آدم خلقتك بيدى وربيتك بنعمتى وأنت تخالفنى وتعصانى فإذا رجعت الى تبت عليك فمن أين تجد إلها مثلي وأنا الغفور الرحيم "
ــــــــــــــــــ
"

عبدى أخرجتك من العدم الى الوجود وجعلت لك السمع والبصر والعقل
عبدى أسترك ولا تخشانى، اذكرك وأنت تنسانى، أستحى منك وانت لا تستحى منى. من أعظم منى جودا ومن ذا الذى يقرع بابي فلم أفتح له ومن ذا الذى يسألنى ولم أعطيه. أبخيل أنا فيبخل على عبدى؟
"
ــــــــــــــــ
"

جاء أعرابى الى رسول الله فقال له يارسول الله " من يحاسب الخلق يوم القيامة؟ " فقال الرسول "الله" فقال الأعرابى: بنفسه؟؟ فقال النبى: بنفسه فضحك الأعرابى وقال: اللهم لك الحمد. فقال النبى: لما الابتسام يا أعرابى؟ فقال: يا رسول الله إن الكريم إذا قدر عفى و إذا حاسب سامح قال النبى: فقه الأعرابى".
ــــــــــــــــ

قال أحد الائمة
"لا تسئم من الوقوف على بابه ولو طردت"
"ولا تقطع الاعتذار ولو رددت"
"فان فتح الباب للمقبولين فادخل دخول المتطفلين ومد اليه يدك وقل له مسكين فتصدق عليه فإنما الصدقات للفقراء والمساكين"

قال الله تبارك وتعالى فى الحديث القدسى:
"يا ابن آدم استطعمتك ولم تطعمنى فيقول: فكيف أطعمك وأنت رب العالمين فيقول: أفلم يستطعمك عبدى فلان أما تعلم انك لو أطعمته لوجدت ذلك عندى"
"يا ابن آدم استسقيتك ولم تسقنى فيقول: فكيف أسقيك وأنت رب العالمين فيقول: أفلم يستسقيك عبدى فلان أما تعلم انك لو اسقيته
لوجدت ذلك عندى"
"يا ابن آدم مرضت ولم تعدنى فيقول: فكيف أعودك وانت رب العالمين فيقول: مرض عبدى فلان أما تعلم انك لو عدته
لوجدتنى عنده"

يقول الله تبارك وتعالى:
"يا عبادى إنى حرمت الظلم على نفسى وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا
يا عبادى كلكم جائع الا من أطعمته فاستطعمونى أطعمكم
يا عبادى كلكم عار الا من كسوته فاستكسونى أكسكم
يا عبادى كلكم ضال الا من هديته فاستهدونى اهدكم
يا عبادى انكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفرونى اغفر لكم
يا عبادى انكم لن تبلغوا ضرى فتضرونى ولن تبلغوا نفعى فتنفعونى
يا عبادى لو أن أولكم وأخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد ما زاد من ملكى شيئا
يا عبادى لو أن أولكم وأخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد ما نقص من ملكى شيئا
يا عبادى لو أن أولكم وأخركم وإنسكم وجنكم قاموا على صعيد واحد فسألونى فأعطيت كل واحد منهم مسألته ما نقص ذلك مما عندى الا كما ينقص المخيط إذا دخل البحر

جاء فى الحديث إنه عند معصية آدم فى الجنة ناداه الله
"يا آدم لا تجزع من قولى لك "أخرج منها" فلك خلقتها ولكن انزل الى الارض وذل نفسك من أجلى وانكسر فى حبى حتى إذا زاد شوقك الى واليها تعالى لأدخلك اليها مرة أخرى
يا آدم كنت تتمنى ان أعصمك؟ قال آدم نعم
فقال: "يا آدم إذا عصمتك وعصمت بنيك فعلى من أجود برحمتى
وعلى من أتفضل بكرمى، وعلى من أتودد، وعلى من أغفر
يا آدم ذنب تذل به الينا أحب الينا من طاعة تراءى بها علينا
يا آدم أنين المذنبين أحب الينا من تسبيح المرائيين


" يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ،اللهم أصلح لي شأني كله ، ولا تكلني إلى نفسي ولا إلى احد من خلقك طرفة عين "


Thursday, 19 March 2009

شروط معصية الله


إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه ولكن إليك خمسة شروط!
أقبل رجل إلى إبراهيم بن أدهم .. فقال : يا شيخ .. إن نفسي .. تدفعني إلى المعاصي .. فعظني موعظة!

فقال له إبراهيم : إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه .. ولا بأس عليك .. ولكن لي إليك خمسة شروط
قال الرجل : هاتها



قال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله فاختبئ في مكان لا يراك الله فيه!



فقال الرجل : سبحان الله ..كيف أختفي عنه ..وهو لا تخفى عليه خافية!
فقال إبراهيم : سبحان الله .. أما تستحي أن تعصي الله وهو يراك .. فسكت الرجل
ثم قال :
زدني!
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تعصه فوق أرضه
فقال الرجل : سبحان الله .. وأين أذهب .. وكل ما في الكون له!
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وتسكن فوق أرضه ؟
قال الرجل : زدني!
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تأكل من رزقه
فقال الرجل : سبحان الله .. وكيف أعيش .. وكل النعم من عنده!
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وهو يطعمك ويسقيك .. ويحفظ عليك قوتك ؟
قال الرجل : زدني!
فقال إبراهيم : فإذا عصيت الله .. ثم جاءتك الملائكة لتسوقك إلى النار .. فلا تذهب معهم!!
فقال الرجل : سبحان الله .. وهل لي قوة عليهم .. إنما يسوقونني سوقاً

فقال إبراهيم : فإذا قرأت ذنوبك في صحيفتك .. فأنكر أن تكون فعلتها!
فقال الرجل : سبحان الله .. فأين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون .. والشهود الناطقون
ثم بكى الرجل .. ومضى .. وهو يقول :
أين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون .. والشهود الناطقون
**********************************
لحظة من فضلك


في اللحظات القليلة التي قرأت فيها الموضوع


قد مات الكثير من الناس
وللأسف منهم من مات على معصية والعياذ بالله

ما يدريك لعل اسمك ((لا قدر الله)) يكون التالي في اللستة

تذكر

ان الشخص الذي مات قبل لحظة

قد ظن مثل ظنك و قال لنفسه

عندي وقت


((ولن يؤخر الله نفسا اذا جاء أجلها والله خبير بما تعملون)) سورة المنافقون اية 11


لن يؤخر!!!

فلا تؤخر توبتك ان شاء الله!


لا إلــه إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين!!

اللهم ارزقنا حسن الخاتمة



Monday, 16 March 2009

إجـــــابــة رائـــعة


في إحدى المحاضرات التي تضم العدد الكبير من الطلاب

كان الدكتور يتحدث عن القران الكريم ومايحمله من فصاحة ودقة عجيبة

لدرجة أنه لو استبدلنا كلمة مكان كلمه لتغير المعنى وكان يضرب أمثله لذلك ...


فقام أحد الطلاب العلمانيين وقال : أنا لا أؤمن بذلك فهنالك كلمات بالقران تدل على ركاكته
والدليل هذه الآية..(( ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه))
لم قال رجل ولم يقل بشر .؟! فجميع البشر لا يملكون إلا قلبا واحدا بجوفهم سواءا كانوا رجالا او نساء .؟!؟؟

في هذه اللحظة حل بالقاعة صمت رهيب..
والأنظار تتجه نحو الدكتور منتظرة إجابة مقنعه
فعلا كلام الطالب صحيح لا يوجد بجوفنا إلا قلب واحد سواءا كنا نساءا أو رجالا
فلم قال الله رجل..؟!؟

أطرق الدكتور برأسه يفكر بهذا السؤال

وهو يعلم أنه إذا لم يرد على الطالب سيسبب فتنة بين الطلاب قد تؤدي إلى تغيير معتقداتهم ...

فكر وفكر ووجد الإجابه التي تحمل إعجازا علميا باهرا من المستحيل التوصل إليه إلا بالتأمل والتفكير العميق بآيات الله ..
قال الدكتور للطالب : نعم الرجل هو الوحيد الذي من المستحيل أن يحمل قلبين في جوفه ولكن المرأة
قد تحمل قلبين بجوفها إذا حملت فيصبح بجوفها قلبها وقلب الطفل الذي بداخلها


أنظروا إلى معجزة الله بالارض
كتاب الله معجزة بكل آية فيه
بكل كلمه
فالله لايضع كلمه في آية إلا لحكمة ربانيه ولو استبدلت كلمه مكان كلمه لاختلت الآية

اللهم إننا آمنا بك وبكتابك وبسنة رسولك الكريم فاكتبنا من أهل جنتك المكرمين

Thursday, 12 March 2009

تحويل حياتنا العادية إلى عبادة مستمرة بإذن الله


كيف نحول حياتنا العادية الى عبادة؟

قال رسول الله صلي الله عليه و سلم: (إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى، فمن كان هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه) حديث سمعناه كثيرا ولكن قليل منا من تفكر فيه حقا.

من يتأمل هذا الحديث ويفهمه جيدا يعلم انه بالنية قد تتحول حياته كلها إلى عبادة وطاعة. فهناك قاعدة تقول النية الصالحة تحول المباحات إلى طاعات ولكن كيف ؟؟

1- النوم:
مثلا أنا كل يوم أنام فلماذا لا ننام ويكون لنومنا هذا ثواب فمثلا أنام بنية الاستعانة على قيام الليل وبهذا إن لم أقم فتأخذ ثواب قيام الليل، أو بنية الاستعانة على التقوي على العمل و كسب الرزق أو الصلاة أو العمل أو الدراسة. وغيرها.

2- الدراسة:
انا أدرس بنية أنه من سلك طريقا يلتمس به علما سهل الله به طريقا الى الجنة. وحتى أعز الإسلام بعلمي ويعرف العالم كله أن المسلمين مثقفين وليسوا متخلفين. حتى أكون قدوة لغيري بحيث أكون ملتزم ناجح فآخذ ثواب كل من يهتدي بسبي. وهكذا كل لحظة مذاكرة وكل نظرة في الكتب عليها ثواب.

3- عمل البيت:
انا أنظف لأن النظافة من الإيمان. ولراحة زوجي، ولأن الإسلام أمرنا بالإحسان والاتقان في كل شيء. ولأن العمل عبادة.

4- الاستحمام:
انا أستحم لأن النظافة من الإيمان ولكي أذهب إلى العبادة بطاقة ونشاط.

5- ممارسة الرياضة:
أنا أمارس الرياضة لأني شاب وعندي طاقة فأفرغها في طاعة بدل من معصية.. ولأن المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف. وليعلم الجميع أن المسلمين أقوياء وأكون ملتزم ورياضي فأكون قدوة لغيري.
ولأن الإسلام أمرنا بها وهي سنة عن النبي.
ملحوظة
المقصود بالقوة في هذا الحديث القوة في قول الحق وليس فقط القوة البدنية

6- الخروج أو الفسحة (المباحة طبعا):
انا أروح عن نفسي لأذهب الى العبادة والطاعة بنفس وطاقة ولكي أنشط نفسي لها ولكي لا تسأم نفسي من الطاعة.

7- زيارة الأصدقاء:
لأننا متحابين في الله. ولكي نتكلم ولو القليل عن أمورتنفعنا في ديننا ودنيانا ولكي نذكر بعضنا بربنا.

8- الجلوس على النت:
لأن المسلم يجب أن يكون مثقفا ويواكب عصره. ولكي أستفيد شيئا ينفعني في أمور ديني أو دنياي أو أكون سبب في هداية أحد أو استفادة أحد.


9-تربية الأولاد:
احتسب هذه التربية لوجه الله تعالى أن أربي أولادي ليكونوا سببا في عزة الإسلام، و أن أغرس فيهم حب الدين و حب خدمته


10- لا تنسي أن تسمي الله قبل كل عمل فقد قال رسول الله صلي الله عليه و سلم في حديث ما معناه:
كل عمل لا يبدأ ببسم الله فهو أبتر
فلنلتزم بالبسمله حتى ننال الأجر عن هذا العمل باذن الله


وهكذا لكي لا أطيل عليكم أكثر من ذلك قيسوا على كل عمل ولو كان بسيطا.
سوف تنسوا في البداية لكن حاولوا أن تعودوا أنفسكم على ذلك حتى تصبح مبرمجة بحيث لا تعملوا عمل الا بنية.. ولذلك لا تخرجوا من بيوتكم إلا وقد جهزتم نوايا صالحة.


واجلسوا وفكروا واعملوا أكثر من نية تأخذوا ثواب على كل نية.
واحدة بواحدة وتعودوا على ذلك. و هذا أمر هين لا يحتاج الا للنية الصادقة وإخلاص في القلب وصدق مع الله.

وبهذا نحول حياتنا العادية من روتين إلى عبادة نثاب عليها.

والكلام في هذا الموضوع طويل ولكني أعطيتكم الفكرة وتركت لقلوبكم وعقولكم الباقي.
لا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم

Sunday, 8 March 2009

لا تنسوا ولا تهملوا صيام الأيام البيض لهذا الشهر

الصيام من أفضل الأعمال التي تتقرب بها إلى الله تعالى

وقد حثنا النبي صلى الله عليه وسلم على صيام الأيام البيض من كل شهر



والأيام البيض لهذا الشهر هي أيام
الثلاثاء - الأربعاء - الخميس
13 - 14 - 15
من ربيع أول
الموافق
10 - 11 - 12
مارس
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
لا تنسوني من صالح دعائكم
-----

Friday, 6 March 2009

موضوع خطير - أرجوا الإنتباه والإلتزام



حكم التصوير ووضع الصور ذات الأرواح بالتواقيع ووضع الأغاني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
أما بعد

فإن مما عمت به البلوى في هذا الزمان كثرة التصاوير وتهاون بعض الناس فيها
إن لم يكن أكثر الناس بحجة أنها صور فوتوغرافية
بل تساهلوا في الصور التي لم يقع فيها الخلاق كالصور التي ترسم باليد أو التماثيل

ورأيت في بعض المنتديات والمدونات من يجعل الصورة في توقيعه
وقد رأيت أن أكتب في هذه المسألة بحثا مختصرا مقتصرا فيه على أحاديث الصحيحين

( صحيح البخاري وصحيح مسلم ) أو أحدهما
أولا : لابد أن يعلم أن الصور هي أساس البلاء وأس الشرك وقد يظن أن هذا من المبالغة والتهويل ولكنه ليس كذلك
فقد روى البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: صارت الأوثان التي كانت في قوم نوح في العرب بعد
أما ود فكانت لكلب بدومة الجندل وأما سواع فكانت لهزيل وأما يغوث فكانت لمراد ثم لبني غطيف بالجوف ثم سبأ
وأما يعوق فكانت لهمدان وأما نسرا فكانت لحمير لآل ذي الكلاع أسماء رجال صالحين من قوم نوح فلما هلكوا أوحى الشيطان إلى قومهم أن انصبوا إلى مجالسهم التي كانوا يجلسون أنصابا وسموها بأسمائهم ففعلوا فلم تعبد حتى إذا هلك أولئك وتنسخ العلم عبدت
وفي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن أم حبيبة وأم سلمة ذكرتا كنيسة رأينها بالحبشة فيها تصاوير ذكرنها لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ـ إن أولئك إذا كان فيهم الرجل الصالح فمات بنوا على قبره مسجدا وصوروا فيه تلك الصور أولئك شرار الخلق ثم الله يوم القيامة – يعني أشر الخلق عند الله يوم القيامة
وعن عائشة رضي الله عنها أنها اشترت نمرقة فيها تصاوير فلما رآها رسول الله صلى الله عليه وسلم قام على الباب فلم يدخل فعرفت في وجهه الكراهية فقالت : يارسول الله أتوب إلى الله وإلى رسوله فلماذا أذنبت؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مابال هذه النمرقة؟ فقالت ـ اشتريتها لك تقعد عليها وتوسدها فقال::
إن أصحاب هذه الصور يعذبون يوم القيامة يقال لهم أحيوا ماخلقتم

فمن له طاقة بهذا التحدي الإلهي؟ وليس بنافخ الروح في الصورة
وهذا إنما هو من باب التحدي والتعجيز كما أن يكذب في رؤياه يؤمر أن يعقد بين شعيرتين وليس بعاقد
إن كثيرا من الناس جلبوا المشكلات إلى بيوتهم يوم طردوا الملائكة الكرام وأدخلوا الشياطين
ألم تسمع قول الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم
لا تدخل الملائكة بيتا فيه كلب ولا صورة – متفق عليه
وفي رواية: ولا تصاوير
وفي رواية : ولا تماثيل
وإني لأحسب أن أكثر المشكلات الزوجية سببها الصور والتماثيل وبالتالي تواجد الشياطين وتكاثرها على حساب سعادة أسرة كانت آمنة وحياتها مستقرة
ويلحق بذلك المعاصي والمنكرات من الأغاني والمسلسلات ونحوها وإخراج الملائكة الذين يأتون بالرحمة والبركة ويستغفرون للمؤمنين والمؤمنات
وقد واعد الرسول صلى الله عليه وسلم جبريل عليه السلام في ساعة يأتيه فيها فجاءت تلك الساعة ولم يأته

وفي يده صلى الله عليه وسلم عصا فألقاها من يده وقال ما يخلف الله وعده ولا رسله ثم التفت فإذا جرو ( كلب صغير) تحت سريره فقال: يا عائشة متى دخل هذا الكلب هاهنا ؟ فقالت والله مادريت فأمر به فأخرج فجاء جبريل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم واعدتني فجلست لك فلم تأتي فقال: منعني الكلب الذي كان في بيتك إنا لا ندخل بيتا فيه كلب أو صورة – رواه البخاري ومسلم
والمصورون أشد الناس عذابا يوم القيامة كما في الصحيحين
ولعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المصورين كما عند البخاري
أما صورة ما لا نفس له ولاروح فلا بأس به
روى البخاري ومسلم عن سعيد ابن أبي الحسن قال: كنت عند أبن العباس رضي الله عنهما إذ أتاه رجل فقال: يا أبن عباس إني إنسان
إنما معيشتي من صنعة يدي وإني أصنع هذه التصاوير فقال ابن عباس ما أحدثك إلا ما سمعت الرسول صلى الله عليه وسلم يقول: من صورصورة فإن الله معذبه حتى ينفخ فيها الروح وليس بنافخ فيها أبدا
فربا الرجل ربوة شديدة واصفر وجهه فقال ويحك إن أبيت إلا أن تصنع فعليك بهذا الشجر وكل شيء ليس فيه روح

وفي رواية لمسلم : كل مصور في الناريجعل له بكل صورة صورها نفسا قتعذبه في جهنم
وإذا علمت خطورة الصوروتأثيرها على العقيدة تبين لك لماذا يوردها العلماء في كتب العقائد دون كتب الفقه لأن تعلقها بالعقائد أكثر من تعلقها بالفقه
فهذه الاحاديث الصحيحة تدل على تحريم الصور واللتصاوير والتماثيل
ولا يرد اللعن – وهو الطرد والإبعاد عن رحمة الله - إلا على كبيرة من كبائر الذنوب
وأما من فرق بين الصورة اليدوية التي ترسم باليد والصورة الشمسية ( الفوتوغرافية ) التي تلتقط بالآلة ( الكاميرا ) فقد فرق بين المتماثلين وعليه الدليل لأجل أن يقبل هذا التفريق
فإن من حرم بعض أفراد ما جاء به الدليل دون بعض لزمه الدليل التقلي الصحيح للتفريق بين المتماثلين
فالصورة صورة ويلزم من قال أنها مجرد حبس ظل يلزمه الدليل لإخراج المصور الذي يصور تلك الصور من الوعيد الشديد
بمعن أنه لا بد من دليل يستثني الصورة الفوتو غرافية من الوعيد الذي تقدم بعضه
فالوعيد شديد ورد في حق المصورين ومن صور صورة
فنحتاج إلى دليل من الكتاب أو من السنة يخرج المصور الذي يصور بالآله من ذلك الوعيد ولم أر عند من قال بذلك سوى الدليل العقلي
والتعليل بأن ذلك حبس ظل وأن المصور لا يعدو كونه مشغل آله وفي النهاية هو مصور رضوا أو لم يرضوا
وبالتالي سوف يخرج لنا صورة إذا فالتعليل عليل ولا تطرح لأجله النصوص الصحيحة الصريحة في تحريم التصوير
فالصورة هي الصورة سواء كانت باليد أو بالآلة والجدير بالذكر أن الناس إلى يومنا هذا يسمونها صورة بجميع أشكالها ولو تغيرت الأسماء فإن الحقائق لا تتغير ولا تتبدل
ولذا أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن أقوام يشربون الخمر يسمونها بغير أسمها وذلك لا يغير من الخمر شيئا فهي هي سواء سميت خمرا أو مشروبات روحية أو ( ويسكي )
قال الإمام النووي – رحمه الله – قال أصحابنا وغيرهم من العلماء: تصوير صورة الحيوان حرام شديد التحريم وهو من الكبائر لأنه متوعد عليه بهذا الوعيد الشديد المذكور في الأحايث وسواء صنعه بما يمتهن أو بغيره فصنعته حرام بكل حال لأن فيه مضاهاة لخلق الله تعالى
وسواء ماكان في ثوب أو بساط أو درهم أو دينار أو فلس أو إناء أو غيرها
وأما تصوير صورة الشجر ورحال الإبل وغير ذلك مما ليس فيه صورة حيوان فليس بحرام
هذا نفس حكم التصوير وأما اتخاذ المصور فيه صورة حيوان فإن كان معلقا أو ثوبا ملبوسا أو عمامة ونحو ذلك مما لا يعد ممتهنا فهو حرام وإن كان في بساط يداس ومخدة ووسادة ونحوها مما يمتهن فليس بحرام ولافرق في هذا كله بين بين ماله ظل ومالا ظل له
وقال أيضا وقال بعض السلف أنما ينهى عما كان له ظل
ولا بأس بالصور التي ليس فيها ظل وهذا مذهب باطل فإن الستر الذي أنكر النبي صلى الله عليه وسلم الصورة فيه لا يشك أحد أنه مذموم وليس لصورته ظل
وأما الإستثناء الوارد في قوله صلى الله عليه وسلم: إلا رقما في ثوب فهذا في الصور الممتهنة كما فعله عليه الصلاة والسلام حينما قطعت عائشة رضي الله عنها تلك النمرقة فاتكأ عليها
ومما يستدل به بعض الناس إذا اشترى ستاره أو وسادة أو ثيابا فيها تصاوير يقولـ أن عائشة رضي الله عنها قطعت النمرقه وجعلتها وسائد
فيقال لمن قال ذلك هل اشترتها عائشة إبتداءا وأٌرها الرسول صلى الله عليه وسلم؟ أم أنه عليه الصلاة والسلام اأنكر عليها ثم قطعتها وجعلتها وسائد؟
لا شك أنه الثاني وهذا ينطبق على من اشترى شيئا من ذلك فاتضح له أن فيه صورة فيقطعها عند ذلك ويتخذها وسادة كما فعلت عائشة رضي الله عنها
قال الشيخ الألباني – رحمه الله – لا يجوز لمسلم عارف بحكم التصوير أن يشتري ثوبا مصورا - ولو للإمتهان – لما فيه من التعاون على المنكر فمن اشتراه ولا علم له بالمنع جاز له استعماله ممتهنا كما يدل عليه حديث عائشة رضي الله عنها

قال الشوكاني – رحمه الله - : وليس من أثبت الأحكام المنسوبة إلى الشرع بدون دليل بأقل إثما ممن أبطل ما قد ثبت دليله من الأحكام فالكل إما من التقول على الله تعالى بما لم يقل أو من إبطال ما قد شرعه لعباده بلا حجة
ومما رأيت تساهل الناس به كذلك التصوير باليد ومن يتهاون في ذلك يزعم أن المحرم هو التماثيل
وقد ناقشت مرة بعض من يصنع التماثيل فقال: المحرم أن يصنع على هيئة الإنسان بطوله وعرضه
ولو ناقشت من يصنع تماثيل بحجم الإنسان لأجابك: المحرم ماكان يطابق الواقع با يكون له أعين حقيقية ونحو ذلك
وهكذا كل يلوي أعناق النصوص بما يوافق هواه ونخلص في النهاية إلى أنه ليس ثم محرم في هذا الباب وبالتالي تلغى النصوص الواردة في الوعيد الشديد في هذه المسألة وفي غيرها من المسائل التي لا توافق أهوائهم وآرائهم
فنسأل الله الثبات والسداد
ومن الناس من ينسب القول بجواز التصوير والاحتفاظ بها للذكرى ينسبه للشيخ ابن عثيمين – رحمه الله – وهذا من الغلط على الشيخ
فقد قال الشيخ العثيمين – رحمه الله – في الصور:
اقتناء الصور للذكرى محرم لأن النبي صلى الله عليه وسلم أخبر أن الملائكة لا تدخل بيتا فيه صورة وهذا يدل على تحريم اقتناء الصور في البيوت

وقال أيضا : تعليق الصور على الجدران محرم ولا يجوز والملائكة لا تدخل بيتا فيه صورة
وقال رحمه الله : لانرى لأحد أن يقتني الصور للذكرى كما يقولون وأن من عنده صورة للذكرى فإن الواجب عليه أن يتلفها سواء كان قد وضعها على الجدار أو في ألبوم أو في غير ذلك لأن بقائها يقتضي حرمان أهل البيت من دخول الملائكة بيتهم

وأفتى رحمه الله بحرمة الصور على ثياب الصغار
وسئل رحمه الله : هناك أنواع كثيرة من العرائس منها ماهو مصنوع من القطن وهو عبارة عن كيس مفصل برأس ويدين ورجلين ومنها ما يشبه الإنسان تماما ومنها ما يتكلم أو يبكي او يمشي فما حكم صنع أو شراء مثل هذه الأنواع للبنات الصغار للتعليم والتسلية؟
فأجاب رحمه الله : أما الذي لا يوجد فيه تخطيط كامل وإنما يوجد فيه شيء من الأعضاء والرأس ولكن لم تتبين فيه الخلقة فهذا لا شك في جوازه وانه من جنس لعب البنات اللاتي كانت عائشة رضي الله عنها تلعب بهن
وأما إذا كان كامل الخلقة وكأنما تشاهد إنسانا ولا سيما إن كان له حركة أو صوت فإن في نفسي من جواز هذه الأشياء شيئا لأنه يضاهي خلق الله تماما وإذا أراد الإنسان الإحتياط في مثل هذا فليقلع الرأس أو يحميه على النار حتى يلين ثم يضغطه حتى تزول معالمه ...


وإن كان للشيخ رأي حول التصوير الحديث بالآلة ( الكاميرا)
فإن المؤدى والحصيلة واحدة طالما أن الشيخ – رحمه الله – يرى أنه لا يجوز الإحتفاظ بالصور للذكرى ولا وضعها على ملابس الصغار
أخواتي من لديها صورة بتوقيعها فلتزيلها ومن تضع صور في مواضيعها أو في تصميم مدوناتها فلتمحيها وتستبدلها

وأنا أولكم قد بدأت ودمرت خمس من مدوناتي كانت قائمة على الصور وكانت تصاميمها تتضمن صور فاعدت تصميمها من جديد ومحوت من مواضيعي كل الصور وأبقيت على الصور التي لا تخالف أمر الله ورسوله
تستطيعوا استبدالها بصور لا يوجد فيها أي مخالفة شرعية كما فعلت


وأيضا الصور الموجوده في التعريف بكم استبدلوها

وبالنسبة للأغان وقطع الموسيقى المصاحبى للمدونة عند فتحها وتصفحها ألغوها
رجاءا اهتموا بالموضوع فنحن نريد المزيد من الحسنات ولا نستطيع تحمل عذاب جهنم عن ذنوب في أشياء أصلا يمكن الإستغناء عنها بسهولة او استبدالها

اللهم إني قد بلغت اللهم فاشهد

لا تنسوني من صالح دعواتكم

Tuesday, 24 February 2009

ومــا أوتــيــتــم مــن الــعــلـــم إلا قــلــيــلا


قام المخترع التركي

soner ozene

باختـــراع سجادة مصنــوعة من الخيـوط المضيئة

والتي أذهــلت العالم في أحد المعــارض العالمــية

حيث أنها تعـــمل حسب إتجاه القـــبلة

أي أن إضائتها تزيـــد كل ما كـــان الإتجــاه صحيحاً إلى
مــكة المـــكرمة

Friday, 20 February 2009

هدية مني إلى كل المسلمين


سبحة الكترونية رائعة......
الشـــرح
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اختار الكلمة المراد التسبيح بها من بين الكلمات الموجودة في المربع


فمثلا قمت بأختيار كلمة ( سبحان الله ) بالضغط عليها بالماوس


وعند الضغط عليها توجد في أطراف الصفحة دوائر السبحه


وكلما ضغطتوا على الكلمة اضاءت دائرة الي ان يكتمل اضاءة كل دوائر التسبيح بمجرد الضغط عليها


وقد قمت بتحميل البرنامج وهو أكثر من رائع


استغل الفرصة في وقت جلوسك على الكمبيوتر في شيء ينفع ولو دقائق معدودة


اضغط على هذا الرابط أدناه

أنشروها لعلّكم تكسبوا أجر كل من سبح بها إن شاء الله

Wednesday, 18 February 2009

الجزء الثالث من الإبحار في معاني سورة البقرة وروعتها


وَبَشِّرْ" أَخْبِرْ "الَّذِينَ آمَنُوا" صَدَّقُوا بِاَللَّهِ "وَعَمِلُوا الصَّالِحَات" مِنْ الْفُرُوض وَالنَّوَافِل
"أَنَّ" أَيْ بِأَنَّ "لَهُمْ جَنَّات" حَدَائِق ذَات أَشْجَار وَمَسَاكِن "تَجْرِي مِنْ تَحْتهَا" أَيْ تَحْت أَشْجَارهَا وَقُصُورهَا "الْأَنْهَار"
أَيْ الْمِيَاه فِيهَا وَالنَّهْر الْمَوْضِع الَّذِي يَجْرِي فِيهِ الْمَاء لِأَنَّ الْمَاء يَنْهَرهُ أَيْ يَحْفِرهُ وَإِسْنَاد الْجَرْي إلَيْهِ مَجَاز
"كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا" أُطْعِمُوا مِنْ تِلْكَ الْجَنَّات . "مِنْ ثَمَرَة رِزْقًا قَالُوا هَذَا الَّذِي" أَيْ مِثْل مَا "رُزِقْنَا مِنْ قَبْل"
أَيْ قَبْله فِي الْجَنَّة لِتَشَابُهِ ثِمَارهَا بِقَرِينَةِ
"وَأُتُوا بِهِ" أَيْ جِيئُوا بِالرِّزْقِ "مُتَشَابِهًا" يُشْبِه بَعْضه بَعْضًا لَوْنًا وَيَخْتَلِف طَعْمًا "
وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاج" مِنْ الْحُور وَغَيْرهَا "مُطَهَّرَة" مِنْ الْحَيْض وَكُلّ قَذَر
"وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ" مَاكِثُونَ أَبَدًا لَا يَفْنَوْنَ وَلَا يَخْرُجُونَ .
وَنَزَلَ رَدًّا لِقَوْلِ الْيَهُود لَمَّا ضَرَبَ اللَّه الْمَثَل بِالذُّبَابِ فِي قَوْله : ( وَإِنْ يَسْلُبهُمْ الذُّبَاب شَيْئًا وَالْعَنْكَبُوت
فِي قَوْله : ( كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوت - مَا أَرَادَ اللَّه بِذِكْرِ هَذِهِ الْأَشْيَاءالْخَسِيسَة ؟
فَأَنْزَلَ اللَّه إنَّ اللَّه لَا يَسْتَحْيِ أَنْ يَضْرِب" يَجْعَل "مَثَلًا" ما لِتَأْكِيدِ الْخِسَّة في شأن "بَعُوضَة" مُفْرَد الْبَعُوض وَهُوَ صِغَار الْبَقّ "فَمَا فَوْقهَا" أَيْ أَكْبَر
أَيْ لَا يَتْرُك بَيَانه لِمَا فِيهِ مِنْ الْحُكْم
"فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ" أَيْ الْمَثَل "الْحَقّ" الثَّابِت الْوَاقِع مَوْقِعه "مِنْ رَبّهمْ
وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّه بِهَذَا مَثَلًا" أَيْ : أَيّ فَائِدَة فِيهِ
قَالَ تَعَالَى فِي جَوَابهمْ "يُضِلّ بِهِ" أَيْ بِهَذَا الْمَثَل "كَثِيرًا" عَنْ الْحَقّ لِكُفْرِهِمْ بِهِ
"وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا" مِنْ الْمُؤْمِنِينَ لِتَصْدِيقِهِمْ بِهِ "
وَمَا يُضِلّ بِهِ إلَّا الْفَاسِقِينَ" الْخَارِجِينَ عَنْ طَاعَته

الَّذِينَ""يَنْقُضُونَ عَهْد اللَّه" مَا عَهِدَهُ إلَيْهِمْ فِي الْكُتُب مِنْ الْإِيمَان بِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
"مِنْ بَعْد مِيثَاقه" تَوْكِيده عَلَيْهِمْ
وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّه بِهِ أَنْ يُوصَل" مِنْ الْإِيمَان بِالنَّبِيِّ وَالرَّحِم وَغَيْر ذَلِكَ"
وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْض" بِالْمَعَاصِي وَالتَّعْوِيق عَنْ الْإِيمَان "
أُولَئِكَ" الْمَوْصُوفُونَ بِمَا ذُكِرَ "هُمْ الْخَاسِرُونَ" لِمَصِيرِهِمْ إلَى النَّار الْمُؤَبَّدَة عَلَيْهِمْ

"كَيْفَ تَكْفُرُونَ" يَا أَهْل مَكَّة "بِاَللَّهِ"
وَقَدْ "كُنْتُمْ أَمْوَاتًا" نُطَفًا فِي الْأَصْلَاب "فَأَحْيَاكُمْ" فِي الْأَرْحَام وَالدُّنْيَا بِنَفْخِ الرُّوح فِيكُمْ
وَالِاسْتِفْهَام لِلتَّعْجِيبِ مِنْ كُفْرهمْ مَعَ قِيَام الْبُرْهَان أَوْ لِلتَّوْبِيخِ
"ثُمَّ يُمِيتكُمْ" عِنْد انْتِهَاء آجَالكُمْ "ثُمَّ يُحْيِيكُمْ" بِالْبَعْثِ
"ثُمَّ إلَيْهِ تُرْجَعُونَ" تُرَدُّونَ بَعْد الْبَعْث فَيُجَازِيكُمْ بِأَعْمَالِكُمْ
وقد َقَال ذلكَ دَلِيلًا عَلَى الْبَعْث لِمَا أَنْكَرُوهُ

هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْض" أَيْ الْأَرْض وَمَا فِيهَا "جَمِيعًا" لِتَنْتَفِعُوا بِهِ وَتَعْتَبِرُوا
"ثُمَّ اسْتَوَى" بَعْد خَلْق الْأَرْض أَيْ قَصَدَ "إلَى السَّمَاء فَسَوَّاهُنَّ"أَيْ صَيَّرَهَا
كَمَا فِي آيَة أُخْرَى ( فَقَضَاهُنَّ "سَبْع سَمَاوَات وَهُوَ بِكُلِّ شَيْء عَلِيم" مُجْمَلًا وَمُفَصَّلًا
أَفَلَا تَعْتَبِرُونَ أَنَّ الْقَادِر عَلَى خَلْق ذَلِك ابْتِدَاء وَهُوَ أَعْظَم مِنْكُمْ قَادِر عَلَى إعَادَتكُمْ

من هذه الآيات نرى:

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


1 - وصف الله لجنته التي وعد بها المتقون العاملين على مرضاته

2 -وأيضا ذكر الخسارة وهي الخزي في الحياة الدنيا والخلود في نار جهنم نتيجة الفساد في الأرض ونقض عهودهم مع الله على أن يؤمنوا بمحمد ورسالته ومحاربتهم للإسلام وهذا مايفعله اليهود حتى الآن وهم الخاسرون فقد وعدهم الله بالخسارة وإنا لمنتظرون ذلك اليوم الذي ينطق فيه كل شجر وحجر ويقول ورائي يهودي فيذلهم الله بالدنيا ثم يأخذهم أخذ عزيز مقتدر ليلقوا حسابهم العسير في نار جهنم مع أمثالهم السابقين والتابعين

3 -يدعونا الله من خلال هذه الآيات إلى التفكر في خلقه من خلق الإنسان والأرض والسموات السبع

فالتأمل عبادة وثقل للروح في متابعة نعم الله علينا واعترافنا بقدرته وربوبيته

تفكروا دائما في خلق الله ونعمه وسبحوه دائما اجعلوا ألسنتكم رطبة بذكره وخاصة أوقات السحر ومن قبل المغرب وبعد الفجر

ولا تنسوا أبدا أنه بذكر الله تطمئن القلوب فأكثروا من التسبيح والتكبير والحوقلة ( قول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم) وبالإستغفار دائما وقولوا لا إله إلا الله كثيرا

لاتنسوا أن " سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم " تمحي الذنوب ولو كانت مثل زبد البحر وقولوا ( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)

احمدوا الله كثيرا على كل شيء حتى لو كان كربا أو مرضا فإن فيه تخفيف لذنوبكم وتذكروا" مامن من شوكة يشاكها المسلم إلا حط الله بها عنه خطيئة ورفع له بها درجة"

التزموا بقول اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغي لجلال وجهك ولعظيم سلطانك

اجعلوا وردا من كل تسبيح ذكرته هنا أو تعرفوه أنتم مثلا كل تسبيح عشر مرات كبدايه ويزيد بعد ذلك بإذن الله

حاربوا نفوسكم الأمارة بالسوء واخسئوا قرنائكم رهط الشيطان عدو الله وعدوكم بذكر الله والصلاة والصيام وقراءة القرءان ولو النذر اليسير القليل منه يوميا فهي أسلحتكم ضدهم


وَاذْكُرْ يَا مُحَمَّد إذْ " قَالَ رَبّك لِلْمَلَائِكَةِ إنِّي جَاعِل فِي الْأَرْض خَلِيفَة" يَخْلُفنِي فِي تَنْفِيذ أَحْكَامِي فِيهَا
"قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِد فِيهَا" بِالْمَعَاصِي "وَيَسْفِك الدِّمَاء"يُرِيقهَا بِالْقَتْلِ كَمَا فَعَلَ بَنُو الْجَانّ
وَكَانُوا فِيهَا فَلَمَّا أَفْسَدُوا أَرْسَلَ اللَّه عَلَيْهِمْ الْمَلَائِكَة فَطَرَدُوهُمْ إلَى الْجَزَائِر وَالْجِبَال
"وَنَحْنُ نُسَبِّح" مُتَلَبِّسِينَ "بِحَمْدِك" أَيْ نَقُول سُبْحَان اللَّه
وَنُقَدِّس لَك" نُنَزِّهك عَمَّا لَا يَلِيق بِك أَيْ فَنَحْنُ أَحَقّ بِالِاسْتِخْلَافِ
قَالَ تَعَالَى "إنِّي أَعْلَم مَا لَا تَعْلَمُونَ" مِنْ الْمَصْلَحَة فِي اسْتِخْلَاف آدَم وَأَنَّ ذُرِّيَّته فِيهِمْ الْمُطِيع وَالْعَاصِي فَيَظْهَر الْعَدْل بَيْنهمْ فَقَالُوا لَنْ يَخْلُق رَبّنَا خَلْقًا أَكْرَم عَلَيْهِ مِنَّا وَلَا أَعْلَم لِسَبْقِنَا لَهُ وَرُؤْيَتنَا مَا لَمْ يَرَهُ
فَخَلَقَ اللَّه تَعَالَى آدَم مِنْ أَدِيم الْأَرْض أَيْ وَجْههَا بِأَنْ قَبَضَ مِنْهَا قَبْضَة مِنْ جَمِيع أَلْوَانهَا وَعُجِنَتْ بِالْمِيَاهِ
وَسَوَّاهُ وَنَفَخَ فِيهِ الرُّوح فَصَارَ حَيَوَانًا حَسَّاسًا بَعْد أَنْ كَانَ جَمَادً

وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ" أَيْ أَسَمَاء الْمُسَمَّيَات "كُلّهَا" بِأَنْ أَلْقَى فِي قَلْبه
"ثُمَّ عَرَضَهُمْ" أَيْ الْمُسَمَّيَات وَفِيهِ تَغْلِيب الْعُقَلَاء "عَلَى الْمَلَائِكَة
فَقَالَ " لَهُمْ تَبْكِيتًا "أَنْبِئُونِي" أَخْبِرُونِي "بِأَسْمَاءِ هَؤُلَاءِ" الْمُسَمَّيَات
"إنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ" فِي أَنِّي لَا أَخْلُق أَعْلَم مِنْكُمْ أَوْ أَنَّكُمْ أَحَقّ
قَالُوا سُبْحَانك" تَنْزِيهًا لَك عَنْ الِاعْتِرَاض عَلَيْك "لَا عِلْم لَنَا إلَّا مَا عَلَّمْتنَا" إيَّاهُ
"إنَّك أَنْت""الْعَلِيم الْحَكِيم" الَّذِي لَا يَخْرُج شَيْء عَنْ عِلْمه وَحِكْمَته
" قَالَ " تَعَالَى "يَا آدَم أَنْبِئْهُمْ" أَيْ الْمَلَائِكَة "بِأَسْمَائِهِمْ"
فَسَمَّى كُلّ شَيْء بِاسْمِهِ وَذَكَرَ حِكْمَته الَّتِي خُلِقَ لَهَا
فَلَمَّا أَنْبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ " تَعَالَى لَهُمْ مُوَبِّخًا "أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ إنِّي أَعْلَم غَيْب السَّمَاوَات وَالْأَرْض" مَا غَابَ فِيهِمَا
"وَأَعْلَم مَا تُبْدُونَ" مَا تُظْهِرُونَ مِنْ قَوْلكُمْ أَتَجْعَلُ فِيهَا
"وَمَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ" تُسِرُّونَ مِنْ قَوْلكُمْ لَنْ يَخْلُق أَكْرَم عَلَيْهِ مِنَّا وَلَا أَعْلَم

وَ " اُذْكُرْ " إذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اُسْجُدُوا لِآدَم " سُجُود تَحِيَّة بِالِانْحِنَاءِ
فَسَجَدُوا إلَّا إبْلِيس" هُوَ أَبُو الْجِنّ كَانَ بَيْن الْمَلَائِكَة
أَبَى" امْتَنَعَ مِنْ السُّجُود "وَاسْتَكْبَرَ" تَكَبَّرَ عَنْهُ وَقَالَ : أَنَا خَيْر مِنْهُ "وَكَانَ مِنْ الْكَافِرِينَ" فِي عِلْم اللَّه

وَقُلْنَا يَا آدَم اُسْكُنْ أَنْت" تَأْكِيد لِلضَّمِيرِ الْمُسْتَتِر لِيَعْطِف عَلَيْهِ وَزَوْجك" حَوَّاء - وَكَانَ خَلَقَهَا مِنْ ضِلْعه الْأَيْسَر - الْجَنَّة
وَكُلَا مِنْهَا" أَكْلًا "رَغَدًا" وَاسِعًا لَا حَجْر فِيهِ "حَيْثُ شِئْتُمَا
وَلَا تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَة" بِالْأَكْلِ مِنْهَا وَهِيَ الْحِنْطَة أَوْ الْكَرْم أَوْ غَيْرهمَا "فَتَكُونَا" فَتَصِيرَا "مِنْ الظَّالِمِينَ" الْعَاصِينَ

فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَان" إبْلِيس أَذْهَبهُمَا "عَنْهَا" أَيْ الْجَنَّة
بِأَنْ قَالَ لَهُمَا : هَلْ أَدُلّكُمَا عَلَى شَجَرَة الْخُلْد وَقَاسَمَهُمَا بِاَللَّهِ إنَّهُ لَهُمَا لَمِنْ النَّاصِحِينَ
فَأَكَلَا مِنْهَا "فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ" مِنْ النَّعِيم
"وَقُلْنَا اهْبِطُوا" إلَى الْأَرْض أَيْ أَنْتُمَا بِمَا اشْتَمَلْتُمَا عَلَيْهِ مِنْ ذُرِّيَّتكُمَا
"بَعْضكُمْ" بَعْض الذُّرِّيَّة "لِبَعْضٍ عَدُوّ" مِنْ ظُلْم بَعْضكُمْ بَعْضًا
"وَلَكُمْ فِي الْأَرْض مُسْتَقَرّ" مَوْضِع قَرَار "وَمَتَاع" مَا تَتَمَتَّعُونَ بِهِ مِنْ نَبَاتهَا " إلَى حِين" وَقْت انْقِضَاء آجَالكُمْ

فَتَلَقَّى آدَم مِنْ رَبّه كَلِمَات" أَلْهَمَهُ إيَّاهَا
وَفِي قِرَاءَة بِنَصْبِ آدَم وَرَفْع كَلِمَات أَيْ جَاءَهُ
وَهِيَ رَبّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسنَا الْآيَة
فدعا بِهَا "فَتَابَ عَلَيْهِ" قَبِلَ تَوْبَته "إنَّهُ هُوَ التَّوَّاب" عَلَى عِبَاده "الرَّحِيم" بِهِمْ

إذن نخلص إلى :
ـــــــــــــــــــــــــــــ


1 - خلق الله الإنسان وكرمه وأعطاه نعمة العقل واستخلفه في الأرض يحيا بها حتى ينقضي أجله

2 - في الفتره من خلقه حتى موته عليه أن يعبد الله لا يشرك به شيئا ويعمل كل ما يؤهله ليكون من أهل جنته التي حرم الشيطان منها أباه وأمه وأذلهما وجعلهما يهبطان إلى الأرض

3 - ويجب أن ينتبه كل مسلم إلى أن عدوه الأكبر هو الشيطان وأيضا نفسه الأمارة بالسوء

فكل منا له قرين من الشياطين يحاول دائما أن يبعده عن طريق الحق

وكل قرناء بني آدم كفرة مشركين ويستمروا في الحياة حتى بعد موت الأشخاص الذين كانوا لهم قرناء

ولم يسلم من هؤلاء القرناء إلا قرين الرسول صلى الله عليه وسلم واسمه "نور" حيث أنه أسلم ويعيش حتى الآن في المدينة المنورة هو ورهطه

لذلك التزموا يوميا بقراءة سورة ق لأنها تخفف من تسلط قرين السوء عليكم والتزموا بالصلاة والصيام والتصدق وذكر الله



يتحدث الله هنا عن أمره لآدم وزوجه بالهبوط من الجنة ومعهم الشيطان الرجيم وأوضح أنه سوف يبعث لهم بالهدى وهو الكتاب والرسول على مر الأجيال فقد أرسل التوراة والإنجيل ومزامير داوود وصحف إبراهيم من قبلهم وأخيرا ختم بالرساله السماوية التي اشتملت على كل الأوامر والنواهي والأسس للحياة الإسلامية الكريمة الصحيحة

فمن آمن واتقى وامتثل للأوامر وانتهى عن النواهي فلا خوف على مصيره وسوف يكون من أهل الجنة ومن يكفر ويكذب بها ولا يتبعها فهو من أهل النار خالدا فيها

هذه قاعده ثابته علمناها ابتداءا من سورة الفاتحه ويؤكدها الله سبحانه وتعالى لنا دوما في كل سور كتابه الكريم

ويتحدث الله سبحانه وتعالى مبينا لبني إسرائيل على مر العصور المتعاقبة بأن رحمته بهم وبآبائهم منذ أيام سيدنا يعقوب كبيرة وعليهم أن يتبعوا هداه ويؤمنوا بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم حتى يضمنوا الجنه وأن يخافوه ويرهبوه ويتقوا عقابه لهم بالعذاب في الدنيا والآخرة

ويحذرهم وَيقول آمِنُوا بِمَا أَنْزَلْت" مِنْ الْقُرْآن "مُصَدِّقًا لِمَا مَعَكُمْ" مِنْ التَّوْرَاة بِمُوَافَقَتِهِ لَهُ فِي التَّوْحِيد وَالنُّبُوَّة "وَلَا تَكُونُوا أَوَّل كَافِر بِهِ" مِنْ أَهْل الْكِتَاب لِأَنَّ خَلْفكُمْ تَبَع لَكُمْ فَإِثْمهمْ عَلَيْكُمْ "وَلَا تَشْتَرُوا" تَسْتَبْدِلُوا "بِآيَاتِي" الَّتِي فِي كِتَابكُمْ مِنْ نَعْت مُحَمَّد صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ "ثَمَنًا قَلِيلًا" عَرَضًا يَسِيرًا مِنْ الدُّنْيَا أَيْ لَا تَكْتُمُوهَا خَوْف فَوَات مَا تَأْخُذُونَهُ مِنْ سَفَلَتكُمْ "وَإِيَّايَ فَاتَّقُونِ" خَافُونِ فِي ذَلِكَ دُون غَيْرِي

وَلَا تَلْبِسُوا" تَخْلِطُوا "الْحَقّ" الَّذِي أَنْزَلْت عَلَيْكُمْ "بِالْبَاطِلِ" الَّذِي تَفْتَرُونَهُ "وَ" لَا "تَكْتُمُوا الْحَقّ" نَعْت مُحَمَّد صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ "وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ" أَنَّهُ الْحَقّ

ثم يطلب منهم عبادات وهي:
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

"وَأَقِيمُوا الصَّلَاة وَآتُوا الزَّكَاة وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ" صَلُّوا مَعَ الْمُصَلِّينَ مُحَمَّد وَأَصْحَابه
وَنَزَلَ فِي عُلَمَائِهِمْ وكَانُوا يَقُولُونَ لِأَقْرِبَائِهِمْ الْمُسْلِمِينَ اُثْبُتُوا عَلَى دِين مُحَمَّد فَإِنَّهُ حَقّ

أَتَأْمُرُونَ النَّاس بِالْبِرِّ" بِالْإِيمَانِ . بِمُحَمَّدٍ "وَتَنْسَوْنَ أَنْفُسكُمْ" تَتْرُكُونَهَا فَلَا تَأْمُرُونَهَا بِهِ
"وَأَنْتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَاب" التَّوْرَاة وَفِيهَا الْوَعِيد عَلَى مُخَالَفَة الْقَوْل الْعَمَل "أَفَلَا تَعْقِلُونَ" سُوء فِعْلكُمْ فَتَرْجِعُونَ



وطلب منهم الصوم والصلاة حيث قال:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وَاسْتَعِينُوا" اُطْلُبُوا الْمَعُونَة عَلَى أُمُوركُمْ "بِالصَّبْرِ" الْحَبْس لِلنَّفْسِ عَلَى مَا تَكْرَه
"وَالصَّلَاة" أَفْرَدَهَا بِالذِّكْرِ تَعْظِيمًا لِشَأْنِهَا وَفِي الْحَدِيث ( كَانَ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إذَا حَزَبَهُ أَمْر بَادَرَ إلَى الصَّلَاة
وَقِيلَ الْخِطَاب لِلْيَهُودِ لَمَّا عَاقَهُمْ عَنْ الْإِيمَان الشَّرَه وَحُبّ الرِّيَاسَة فَأُمِرُوا بِالصَّبْرِ
وَهُوَ الصَّوْم لِأَنَّهُ يَكْسِر الشَّهْوَة
وَالصَّلَاة لِأَنَّهَا تُورِث الْخُشُوع وَتَنْفِي الْكِبْر
"وَإِنَّهَا" أَيْ الصَّلَاة "لَكَبِيرَة" ثَقِيلَة "إلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ" السَّاكِنِينَ إلَى الطَّاعَة
الَّذِينَ يَظُنُّونَ" يُوقِنُونَ "أَنَّهُمْ مُلَاقُو رَبّهمْ" بِالْبَعْثِ "وَأَنَّهُمْ إلَيْهِ رَاجِعُونَ" فِي الْآخِرَة فَيُجَازِيهِمْ

ويقول لهم الله سبحانه وتعالى:
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يَا بَنِي إسْرَائِيل اُذْكُرُوا نِعْمَتِي الَّتِي أَنْعَمْت عَلَيْكُمْ" بِالشُّكْرِ عَلَيْهَا بِطَاعَتِي "وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ" أَيْ آبَاءَكُمْ "عَلَى الْعَالَمِينَ" عَالِمِي زَمَانهمْ

وَاتَّقُوا" خَافُوا "يَوْمًا" وَهُوَ يَوْم الْقِيَامَة "لَا تَجْزِي نَفْس عَنْ نَفْس شَيْئًا" "لَا تَجْزِي" فِيهِ "نَفْس عَنْ نَفْس شَيْئًا" "وَلَا يُقْبَل""مِنْهَا شَفَاعَة" أَيْ لَيْسَ لَهَا شَفَاعَة فَتُقْبَل "فَمَا لَنَا مِنْ شَافِعِينَ" "عَدْل" فِدَاء "وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ" يُمْنَعُونَ مِنْ عَذَاب اللَّه

إذن نخلص أيضا إلى أن
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - الأساس في العبادة هي تقوى الله واتباع أوامره التي أتانا بها في القرءان الكريم وعلمها لنا رسولنا صلى الله عليه وسلم

2 - وأن نلتزم بالصلاة والصيام ونؤتي الزكاة

3 - وأن نتعلم من قصص السابقين وخاصة اليهود كيف عذبهم الله بعد نعمة وعزة

4 - ونتعلم أن الشيطان نزل إلى الأرض مع أبينا وأمنا آدم وحواء ليكون لنا عدوا فمن اتبعه كان من الخاسرين أصحاب النار فلابد أن نتجنب وسوساته ونلزم ذكر الله ونبتعد عن كل مايقربنا من غضب الله وناره من قول أو فعل او عمل




هنا ذكر لنعم الله على اليهود فقد أنقذهم من بطش فرعون حيث كان يعذبهم ويقتلهم ويذبح أبنائهم ويغتصب نسائهم وكانوا في كرب وابتلاء شديد وقد نجاهم الله وجعلهم يعبرون البحر
حيث شقه لهم كالطريق ثم أطبقه على فرعون وجنده وأغرقهم بعد مرور بني إسرائيل بسلام
وبعد ذلك أنزل على موسى التوراة لتكون رسالته إليهم ويعملوا بما فيها
ولذلك ذهب موسى إلى ميقات ربه مدة أربعين يوما هي ذو القعده كاملا وعشر من ذي الحجه
وعندما عاد وجدهم عبدوا العجل الذي صنعه لهم السامري وجعلوا العبادة في غير موضعها
ورغم ذلك أنعم الله عليهم بالغفران ومحا ذنبهم حتى يشكروه ويسبحوا بحمده ويعبدوه حق عبادته
وكانت التوراة لهم فرقانا بين الحق والباطل والحلال والحرام لعلهم يهتدوا من الضلال
وطلب منهم موسى التوبة عما فعلوه بعبادتهم للعجل
بأن يقتل البريء منهم المجرم ولكن الله أيضا رحمهم حتى لا يشعروا بالعذاب وهم يقتلوا شخصا في داخلهم رحمة عليه وأرسل عليهم سحابة سوداء فلم يرى بعضهم البعض وقتل منهم نحو سبعين ألفا وتاب عليهم قبل أن يتوبوا

وخرجوا مع موسى كي يتوبوا إلى الله عن فعلتهم
قالوا نريد أن نرى الله قبل أن نعتذر عما بدر منا ولن نؤمن به حتى نراه
فأخذتهم صاعقه مميته أماتتهم وهم ينظرون ماحل بهم منها
ورحمهم الله وبعثهم من جديد حتى يؤمنوا ويشكروا
ثم أظلهم بسحاب رقيق يقيهم حر الشمس
وأنزل عليهم المن وهو الترنجبين وأنزل عليهم السلوى وهو الطير السماني حتى يأكلوا من رزق الله
وأمرهم بأن لا يدخروا وينعموا بكل الرزق ولا يكفروا بالنعمه
ولكنهم عصوا الامر أيضا وادخروا فقطع الله عنهم لأنهم ظلموا أنفسهم بعصيانهم لأوامره
نرى هنا
ــــــــــــــــــــ
نعمة كبيرة أنعم الله بها على خلقه ألا وهي غفرانه لمعاصينا وتوبته علينا
فالله يقبل توبة عبده ويتقبلها منه ويفرح بهذه التوبة ويقول علم عبدي أن له إلها يغفر
والرائع أننا عندما نخطىء ونتوب ثم نعود إلى خطأنا مرة أخرى ثم نتوب يغفر لنا
فباب رحمته مفتوح دائما ولكن علينا ألا نعتمد على ذلك فنسرف في الخطأ عامدين متعمدين لأن الموت يأتي في أي لحظة وإذا بلغت الروح الحلقوم انتهى كل شىء ويموت كل على ما مات عليه فلا تجعلوا آخر لحظاتكم تكون على عصيان الله وارتكاب لمعصية
توبوا إلى الله دائما واجعلوا توبتكم توبة صحيحة ...كيف؟:
الاعتراف بالذنب
الندم على القيام به
التوبة إلى الله
الإصرار على عدم العودة لهذا الذنب مرة أخرى
مراقبة النفس حتى لا نخطىء ونرتكب الذنوب والكبائر صغيرها وكبيرها
لا نقول لقد تبنا وكفى بل لابد أن نقرن التوبة بالتقرب الى الله بكل ما أوتينا من قوة ونستزيد من عبادته
كان رسولنا العظيم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم يصلي صلاة القيام ويظل واقفا يدعو الله حتى تتشقق قدماه من طول الوقوف ويطلب من ربه أن يتوب عليه
فسألته زوجته السيدة عائشة رضي الله عنها تفعل ذلك وتشق على نفسك بالعبادة وقد غفر الله لك
فأجابها قائلا: أو لا أكون عبدا شكورا
أين نحن من رسول الله ومكانته عند الله
ورغم ذلك تلهينا الدنيا عن التزود بالتقوى لمشوارنا الطويل في الآخرة
توبوا إلى الله قبل أن ياتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة
فلا يعلم أي منا متى تأتي لحظة انتقاله من الدنيا وبداية حسابه


بعد خروجهم من " التيه " أمرهم الله بالدخول إلى بيت المقدس أو أريحا
وطلب منهم الدخول ساجدين منحنين طالبين من الله أن يحط عنهم خطاياهم أي يمحيها ويبدل سيئاتهم حسنات
وهذا سوف يفيدهم ويزيد المحسنين ثوابا عند ربهم
لكن اليهود قوم ضلال وفسق وعصيان إذ أنهم دخول زاحفين على على أستاهم (أي منطقة المقعدة) فسلط الله عليهم مرض الطاعون أهلك منهم في ساعة سبعين ألفا أو أقل قليلا
إذن بدل بنو اسرائيل القول..فبدلا من أن يقولوا حطة قالوا حنطة..وبدلوا طريقة الدخول..فبدلا من أن يدخلوا ساجدين,دخلوا على ظهورهم زاحفين..وكان هذا رغبة فى المخالفة..فأصابهم الله بعذاب من السماء بما كانوا يفسقون
..
إذن اليهود ليسوا من المتقين فهم لا ياتمروا بأوامر الله ولا ينتهوا عن نواهيه رغم نعمه الكثيرة عليهم
فعندما عطشوا وهم في التيه ودعا موسى ربه أن يسقيهم
أمره بضرب الحجر فانفجرت اثنتي عشرة عينا لكل سبط من الأسباط عينا يشرب منها ولا يشاركه فيها أحد
يالها من نعمه فالماء أساس الحياه ولكل سبط منهم عينا له ولقومه
لكنهم أيضا لم يرضوا ويقنعوا ويتوقفوا عن تمردهم فطلبوا أنواعا متعددة من الثمار وليس المن والسلوى فقط
فهم طامعين يريدون استبدال النعم ولا يقنعوا وينظروا لما في أيدي غيرهم
لذلك جُعِلَتْ "عَلَيْهِمْ الذِّلَّة" الذُّلّ وَالْهَوَان "وَالْمَسْكَنَة" أَيْ أَثَر الْفَقْر مِنْ السُّكُون وَالْخِزْي فَهِيَ لَازِمَة لَهُمْ وَإِنْ كَانُوا أَغْنِيَاء لُزُوم الدهر
وأنزل الله عليهم غضبه ولعنهم بأفعالهم وبقتلهم الأنبياء مثل زكريا ويحيي عدوانا وظلما بغير وجه حق
وبسبب عدوانهم وتجاوزهم الحد في ارتكاب المعاصي

إذن نستخلص من ذلك أن:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المؤمن التقي هو من يرضى بنعم الله عليه ويقنع برزقه
وله أن يحاول ويعمل ويكد لكن لا يشطط في رغباته وطلباته ولا يكون ذلك على حساب الآخرين

أيضا جرم الله القتل وحرمه فكل نفس ملك لله ولا يحق لأي إنسان أن يزهق روحا هي ملك لبارئها حتى الانسان هو نفسه لا يستطيع قتل نفسه انتحارا فهي ملك لله وإلا كان جزاؤه النار وبئس المصير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من هم الأسباط؟
ــــــــــــــــــــــــــ
الأسباط جمع سبط، والأسباط أحفاد يعقوب، وهم اثنا عشر سبطاً من اثني عشر ابناً، أو أنهم قبائل من بني إسرائيل،
والسِّبط في اللغة: الجماعة يرجعون إلى أب واحد، والسَبَط (على وزن درج) قد يأتي بمعنى: الشجر، والأسباط الذين هم من شجرة واحدة، ويقال: سبط عليه العطاء، إذا تابع عليه حتى يصل بعضه ببعض.
المقصود من الأسباط ـ إذن ـ ليس أبناء يعقوب، فهؤلاء ارتكبوا جميعاً ذنباً بحق أخيهم ولا يصلحون للنبوّة،
بل المقصود قبائل بني إسرائيل، أو أحفاد يعقوب ممن كان لهم أنبياء. ولما كان بين هؤلاء الأسباط أنبياء، فالآية عدتهم بين أولئك الذين نزلت عليهم آيات الله
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ماهو المقصود بالمن والسلوى؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
..*المن ..هو نقط حمراء تتجمع على أوراق الشجر بين الفجر وطلوع الشمس..وهى موجودة حتى الاّن فى العراق..وفى الصباح الباكر يأتى الناس بالملاءات البيضاء ويفرشونها تحت الشجر,ثم يهزون الشجر بعنف فتسقط القطرات الموجودة على ورق الشجر فوق الملاءات..فيجمعونها وتصبح من اشهى انواع الحلويات..فيها طعم القشدة وحلاوة عسل النحل..وهى نوع من الحلوى اللذيذة المغذية سهلة الهضم سريعة الامتصاص فى الجسم..والله سبحانه وتعالى جعله بالنسبة لهم وقود حياتهم,وهم فى الصحراء يعطيهم الطاقة..
*أما السلوى..فهى طير من السماء ويقال انه السمان ..يأتيهم فى جماعات كبيرة لا يعرفون مصدرها..ويبقى على الأرض حتى يمسكوا به ويذبحوه ويأكلوه..-لو كان بنو اسرائيل مؤمنين حقا..لقالوا: ان الذى رزقنا بالمن والسلوى لن يضيعنا..ولكن الحق جل جلاله ينزل لهم طعامهم يوميا من السماء ..وهم بدلا من أن يقابلوا هذه النعمة بالشكر...قابلوها بالجحود
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ماهي قصة التــيـــــــه:؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قصة التيه التي حصلت لبني إسرائيل،
القصة في آيات سورة المائدة، وهي تفصل في ذكر تلك القصة.
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم وإذ قال موسى لقومه يا قوم اذكروا نعمة الله عليكم
إذ جعل فيكم أنبياء وجعلكم ملوكاً وآتاكم ما لم يؤت أحداً من العالمين يا قوم ادخلوا
الأرض المقدسة التي كتب الله لكم ولا ترتدوا على أدباركم فتنقلبوا خاسرين قالوا يا
موسى إن فيها قوماً جبارين وإنا لن ندخلها حتى يخرجوا منها فإن يخرجوا منها فإنا
داخلون قال رجلان من الذين يخافون أنعم الله عليهما ادخلوا عليهم الباب فإذا دخلتموه
فإنكم غالبون وعلى الله فتوكلوا إن كنتم مؤمنين قالوا يا موسى إنا لن ندخلها أبداً ما
داموا فيها فاذهب أنت وربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون قال رب إني لا أملك إلا نفسي
وأخي فافرق بيننا وبين القوم الفاسقين قال فإنها محرمة عليهم أربعين سنة يتيهون
في الأرض فلا تأس على القوم الفاسقين ).
تلك هي قصة التيه الذي حصل لبني إسرائيل والذي استمر أربعين سنة يتيهون في الأرض.
لقد جرب موسى عليه السلام قومه في مواطن كثيرة، وفي كل مرة ينعم الله عليهم من آلائه يتنكب أولئك القوم،
عجيب أمر يهود.
جربهم موسى عليه السلام عندما خرجوا من أرض مصر،
فلحقهم فرعون وجنوده، فأغرقه الله جل وعلا وأنقذهم من تسلطه وجبروته
فإذا هم يمرون على قوم يعكفون على أصنام لهم،
فيقولون: يا موسى اجعل لنا إلهاً كما لهم آلهة ، وما يكاد يغيب عنهم في ميقاته
مع ربه لأربعين يوما، حتى يتخذ السامري من الذهب عجلا جسداً له خوار، ثم إذا هم عاكفون عليه
يقولون، إنه إله موسى الذي ذهب لميقاته.
وجربهم موسى عليه السلام، عندما فجر لهم من الصخر ينابيع في جوف الصحراء،وأنزل عليهم المن والسلوى طعاما سائغاً، فإذا هم يشتهون ما اعتادوا من أطعمة مصر أرض الذل بالنسبة لهم، فيطلبون بقلها وقثاءها
وفومها وعدسها وبصلها.
وجربهم في قصة البقرة التي أمروا بذبحها
فتلكأوا وتسكعوا في الطاعة والتنفيذ فذبحوها وما كادوا يفعلون.
وجربهم عندما عاد من ميقات ربه، ومعه الألواح وفيها ميثاق الله عليهم وعهده،
فأبوا أن يعطوا الميثاق وأن يمضوا العهد مع ربهم، ولم يعطوا الميثاق حتى وجدوا الجبل منتوقاً فوق رؤوسهم وظنوا أنه واقع بهم ،
لقد جربهم موسى عليه السلام في مواطن كثيرة، لكن هذا شأن يهود.
ثم ها هو معهم في هذه القصة، قصة التيه،
وإذ قال موسى لقومه يا قوم اذكروا نعمة الله عليكم وذلك بنجاتهم من فرعون وقومه
فخرجوا قاصدين أوطانهم ومساكنهم التي جعلها الله لهم وهي بيت المقدس،
وقاربوا وصول بيت المقدس فحصل لهم التيه في الصحراء أربعين سنة.
وسببه أن الله فرض عليهم جهاد عدوهم، ليخرجوه من ديارهم التي جعلها الله لهم،
فوعظهم موسى عليه السلام، وذكرهم ليثبتوا على الجهاد، يا قوم ادخلوا الأرض المقدسة التي كتب الله لكم
ولا ترتدوا على أدباركم فتنقلبوا خاسرين لكن اليهود هم اليهود،
صفاتهم هي هي، الجبن التنصل، النكوص على الأعقاب، نقض الميثاق
قالوا يا موسى إن فيها قوماً جبارين وإنا لن ندخلها حتى يخرجوا منها فإن يخرجوا منها فإنا داخلون .
وهنا تبدوا جبلة يهود على حقيقتها، الخوف والجبن وضعف الرجولة،
وهذا لا يناقض ما هم عليه في هذا الزمان من القوة والتسلط
والسبب في ذلك، أن الذين أمامهم أجبن منهم وأخوف منهم، وأقل رجولة منهم
وإلاّ لو واجهوا أشداء وواجهوا رجالاً، لا نكشفت حقيقتهم،
أما والساحة خالية فإن القط يستأسد، لكن على من؟ على من هو أقل من القط.
وبعد ما كان هذا هو جوابهم لموسى عليه السلام، تكلم رجلان، هذان الرجلان هما
اللذان تكلما وسط أولئك القوم ناصحين مرشدين مخوفين بالله مشجعين لقومهم،
ومحركين لهم على قتال عدوهم وجهاده،
وقد ذكر الله وصفاً لهذين الرجلين، يعد من أهم الصفات المطلوبة في الرجل الناصح المرشد
، وصفهم جل وتعالى بأنهما من الذين يخافون الله وهنا تبرز قيمة الإيمان بالله، والخوف منه
قال رجلان من الذين يخافون أنعم الله عليهما
ادخلوا عليهم الباب فإذا دخلتموه فإنكم غالبون وعلى الله فتوكلوا إن كنتم مؤمنين .
فهذان الرجلان من الذين يخافون الله، وخوفهم من الله يُنشئ لهم استهانة بالجبارين
حكم الله عليهم بالتيه 40 سنة في الصحراء...هل تعلموا لماذا 40 سنة بالتحديد؟؟؟
حتى يتغير الجيل إلى جيل آخر قوى مؤمن بالله مخلص في إيمانه محب للقتال في سبيله.
وفعلا فتحها موسى بعد 40 سنة مع هذا الجيل الجديد المؤمن.



تتناول هذه الآيات الآتي:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - كل من آمن بالإسلام وبكل ما نادى به سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام لا خوف عليه بعد انتقاله من الدنيا ووقوفه بين يدي الله يوم القيامة حيث أن الجنة هي جزاءه

حتى لو كان يهوديا أدرك الإسلام واليهودي هو التائب لغويا وسمي اليهود بذلك لأنهم قالوا " إنا هدنا إليك"

وأيضا من أدرك الإسلام من النصارى وهم من آمنوا برسالة عيسى عليه السلام ومفردهم نصران وقد تمت تسميتهم بالنصارى نسبة إلى قرية الناصرة التي ولد بها سيدنا عيسى

أما الصابئون فهم بين المجوس واليهود والنصارى لا دين لهم وهم طائفة مختلفة قيل أنهم يقولوا لا إله إلا الله ولكن لا دين لهم ويقال أنهم يعبدون الملائكة
وهنا تعريف أكبر بالصابئون:-
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من هم الصابئون المذكورون في سورة البقرة ؟
وهل هو دين سماوي، ومن هو النبي الذي أرسل إليهم ؟
هل هم موجودون في الوقت الحاضر ؟
الفتوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فقد جاء في تفسير القرطبي عند تفسير الآية المشار إليها في السؤال ما نصه:
اختلف السلف في الصابئين، فقال قوم:
هم من أهل الكتاب، ولا بأس بذبائحهم ومناكحة نسائهم.
وقال آخرون: هم قوم يشبه دينهم دين النصارى؛ إلا أن قبلتهم نحو مهب الجنوب يزعمون أنهم على دين نوح عليه السلام
وقال آخرون: هم قوم تركب دينهم من اليهودية والمجوسية لا تؤكل ذبائحهم ولا تنكح نساؤهم.
وقيل: هم قوم يعبدون الملائكة، ويصلون إلى القبلة، ويقرأون الزبور، ويصلون الخمس،
ثم قال: والذي تحصل من مذهبهم أنهم موحدون معتقدون تأثير النجوم...... ولهذا أفتى أهل العلم بكفرهم
وفي الموسوعة الميسرة: أن طائفة الصابئة الوحيدة الباقية إلى اليوم، والتي تعتبر يحيى نبياً لها هي طائفة المندائية، ويقدسون الكواكب والنجوم.ومن معالم دينهم الاتجاه نحو القطب الشمالي، وكذلك التعميد في المياه الجارية.
وقال شيخ الإسلام ابن تيمية: إن الصابئة نوعان: صابئة حنفاء، وصابئة مشركون،
فالحنفاء بمنزلة من كان متبعاً لشريعة التوراة والانجيل قبل النسخ والتحريف والتبديل،
وهؤلاء حمدهم الله تعالى وأثنى عليهم.
وأما الصابئة المشركون: فهم قوم يعبدون الملائكة، ويقرأون الزبور، ويصلون، فهم يعبدون الروحانيات العلوية.
وبهذا يتحصل عندنا أن الصابئة عدة مذاهب وفرق فمنهم من يعتبرون أنفسهم أتباعاً لنوح عليه السلام،
ومنهم من يزعم أنه يتبع يحيى بن زكريا،
ومنهم من لفق له مذهبا من بين اليهودية والنصرانية،
ومنهم من لفق له مذهبا من بين اليهودية والمجوسية.
وأما عن أماكن وجودهم اليوم، فإنهم موجودون في العراق وإيران،
وفي الموسوعة الميسرة: أنهم ينتشرون على الضفاف السفلى من نهري دجلة والفرات، ويسكنون في منطقة الأهوار، وشط العرب، ويكثرون في مدن العمارة، والناصرية والبصرة، وقلعة صالح، والحلفاية، والزكية، وسوق الشيوخ، والقرنة....وفي إيران يسكنون على ضفاف نهر الكارون، والرز.... وفي مدن إيران الساحلية.
والله أعلم. عن مركز الفتوى / الشبكة الاسلامية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المستخلص من الآيات السابقة:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - لا دين عند الله سوى الإسلام وليس لنا دين غيره ومن آمن برسالة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ومات على ذلك له جزاء المسلمين الصالحين عند الله حتى لو كان يهوديا أو نصرانيا أو صابئا

2 - اليهود دائما ومنذ البداية صفاتهم خبيثة وليس لهم عهد ولا وعد ولا مبدأ وفي هذا الجزء توضيح بأن الله أنزل عليهم الألواح فيها الأوامر والنواهي لكنهم لم يعملوا بها ورفضوا الامتثال بما يقوله سيدنا موسى عليه السلام لذلك صعقهم الله في البدايه ثم أحياهم وأعاد عليهم موسى أمر الإيمان لكنهم قالوا لا حتى يكلمنا الله كما كلمك فأمر الله الملائكه بنقل إحدى الجبال- حيث أن كلمة الطور في اللغة السريانية معناها جبل -عليهم ليكون كالظلة وجعل البحر محيط بهم من جهة والنار من جهة فامتثلوا للأوامر وأنزل الله خشيته والإيمان به في قلوبهم

اليهود قوم لؤم وفساد وكذب وخيانه ونفاق مهما تاب عليهم الله وأعطاهم من النعم يكفروا بها ويعصوه ولذلك قاموا بالصيد يوم السبت رغم منعهم عن ذلك وهم أهل منطقة تسمى أيلة فهلكوا بعد ثلاثة أيام
إذن نرى أن كل ما يقدمه الله لنا من قصص عن السابقين فيها عظه وعبره كي نتعلم ونعتبر ولا نعصيه ولا نتبع الشيطان فياتينا عذاب الله

3 - اليهود يبحثوا عن المتاعب والله لا يحب تعقيد الإنسان لأمور حياته فالأمر الذي قيل لهم عن ذبح بقرة حتى يهتدوا إلى قاتل أحدهم كان أمرا بسيطا أن يذبحوا أي بقرة لكنهم اختاروا المشقة لأنفسهم فشق الله عليهم وأتعبهم حتى وجدوا البقرة بصفات صعب الحصول عليها بسهوله

لذلك لا تعقدوا أمور دينكم فالدين يسر وليس عسر ولا هو بالقيد حول رقابنا لخنقنا بأمور يبتدعها البعض ليست من الإسلام فانتبهوا لأن كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يــتــبــــع مـــا قــبــلــــه ومـــابـــعـــــده بــــإذن الــلــه